الأحد، 12 يونيو 2011

القصقوصه التاسعه (زعلان؟...أركب الأتوبيس)

كنت مهمومه جداً لا أرى من الدنيا سوى وجهها القبيح, أريد أن أنفث عن نفسي أن أطرد بعض الكلمات المحتبسه داخلي أن أُظهر فوران حزني, تعودت منذ صغري أن أفضض مع أمي أو أختي أن أحكي و أبكي و أستمع إلى مواستهم و نصائحهم التي غالباً لا أعمل بها لكن أحتاج أن أسمعها و أنتقي منها ما يناسب حالتي, لكن مع مرور الأعوام تعلمت ألا أحكي بعض الهموم لأحد, و أقنعت نفسي أن داخلي غرفه مغلقه لا يجب أن يدخلها أحد و يطّلع على ما بها غيري, لأني قد أنسى لكن من إتطلع على غرفتي لن ينسى ما بها أبداً.

و تعاملت حتى الآن بهذا المبدأ لكن مرات قليله كنت أفيض كبركان من الهموم أتمنى لو أجد أرضاً أُغطيها بحممي الهموميه, دخلت هذا اليوم الباص الُمكيف و جلست بجوار فتاه تكبرني بأعوام كُنت حزينه هائمه فسألتني بلطف (مالك؟) و كانت الكلمة كالبوابه السحريه للساني الذي إنطلق يحكي بإستفاضه عن أسباب حزني من الألف إلى ما بعد الياء.

إسترحت جداً بمجرد أن أخرجت شحنة من همومي عندها و هي كالعاده راحت تنصحني و تقدم إقتراحتها التي غالباً لن أنفذها, الغريب أني قابلتها صدفه بعدها بشهور في الكليه و تذكرتني و حاولت أن تذكرني بنفسها لكني تظاهرت بأني لا أذكرها...أعلم أنه تصرف قد يغضبك حين تقرأه لكن لم يكن بيدي حيله فقد أفرغت عندها همي على إعتبار أني لن أراها ثانيةً.

المره الثانيه كانت في الباص المكيف أيضاً و كانت الفضفضه هذه المره من نصيب فتاه في مثل سني بدأتها أنا, كانت متفهمه جداً إستوعبت حزني لم تباغتني بالحلول و النصائح إنما إستمعت لي بإهتمام و قدمت لي الإفتراضات بمنتهى الحياديه أنهيت حديثي معها و قد هدأت نفسي المحتاره, و إذا بها تطلب رقم هاتفي...أعطيتها رقم خطأ...أعلم أنه تصرف غير لائق لكن لم أستطع أن أواجهها مره أخرى و قد عرفت محتويات غرفتي السرّيه...ممنوع دخولها على الأصدقاء و الأقارب.

المشكله أننا لا نملك في مصر ثقافة أن تتكلم مع شخص لا يعرفك أو تعرفه فقط لحاجتك للكلام عن أمر ما قد يمضي الوقت و لاتتحدث فيه الا مع نفسك, حاجتك لأن تهدأ لأن تفكر بعقلين أحدهما حيادي تماماً, الطبيب النفسي للأسف يعتبر سُبّه و عيب في حق أي إنسان عاقل و المعارف يتكلمون حسب هواهم و يعرفون عنك أكثر مما ينبغي مما قد يُستعمل ضدك في وقت ما, و لهذا عندما يضيق بي الحال ليس لي بعد الله سوى...الباص.

هناك 41 تعليقًا:

سواح في ملك الله- يقول...

تفريغ شحنة الغضب مهم

لابديل عنه سوي المرض النفسي والعضوي

ولكن علينا ان نختار جيدا لمن يجب ان نسر له

تحيتي

مصطفى سيف يقول...

الفضفضة دايما بتريح
بس انك تعرفي حد بس علشان تفضفضيله من غير ما يقدملك حلول من غير ما يكون صديق هو ده الغريب
ده ببساطة معناه ان مفيش صديق تثقي فيه
تحياتي

شيرين سامي يقول...

مفهوم يا سواح لكن أن تختار من تسر له يعني أن تكون على معرفه به و هذا ما لم أرغب به لأسباب عديده.
تحياتي ليك و سعيده بتعليقك

شيرين سامي يقول...

مصطفى أنا فعلاً عندي صديقات بثق فيهم لكن أحياناً انك تحكي لحد تعرفه و يفضل يسألك و يفكرك بالموضوع كل شوية أو يخرج سرك بطريقه عفويه أو يكون مشغول عنك أو عايز يستميلك لرأيه كلها أشياء مش مقبوله عشان كده بفضل أحتفظ بهمومي.
تحياتي ليك
نورتني

Mona Abo - Elso3od يقول...

انا نازله حالاً اركب الاتوبيس المكيف :))

بس معنديش تعليق تاني :)

ابراهيم رزق يقول...

اكثر ما يضايقنى هو حالة الاختناق التى تعترينى عندما يضيق بصدرى شىء
لا اخجل من البكاء و لكنى اخجل من البوح عما بداخلى و هذا من اسباب تعبى

خالص تحياتى

mostafa gazar يقول...

أستطيع ان أقول بكل ثقه أنى أفهم شعورك جيدا لأننى اعنى من نفس المشكله...و فعلا فى كثير من الاوقات مهما بلغت درجة الصداقه ودرجة القرابه.....يوجد بعض المشاكل والكلمات لا نستطيع ان نبوح بها لمن حولنا مهما بلغت ثقتنا بهم.....و بالفعل فكرت فى الطبيب النفسى ولكن هل يوجد منهم من يستمع بكل اهتمام وتفاصيل وللأسف فى نظر المجتمع كما قلتى سبه......فقد يكون الحل فى الباص المكيف......اما بالنسبه لى فهى محطة القطارات وجلسه هادئه مع النفس....
كم هو رائع أن أقرأ عن شئ يدور بداخلى ولم أستطيع ان اتحدث عنه مع أحد......شكرا لكى

شيرين سامي يقول...

Mona Abo - Elso3od: ههههههه و يا سلام بقى لو وقعنا مع بعض :)
منوراني يا جميل

Mona Abo - Elso3od يقول...

ههههههههههههه طيب انتي بتركبي رقم كام و الساعة كام سيبك من العربية و تنقابل صدفة ههههههههههه

شيرين سامي يقول...

ابراهيم رزق: يمكن عشان اللي جوانا ده بتاعنا محدش هيحسه أو يفهمه غيرنا و يمكن عشان خروجه لانسان قريب هيضّعف المشكله.
بكاء الرجل من أجمل الصفات.
تحياتي الخالصه

شيرين سامي يقول...

هههههه منى يا منى لو كنت جربتيه في الصيف هتقولي لأ العربيه أحسن ههههههه

شيرين سامي يقول...

mostafa gazar: مصطفى العزيز أشكرك على كل تعليقاتك السابقه التي قرأتها و كلي سعاده تعليقك أكيد بيثري أي بوست لي.
تعرف عندما كتبت هذا البوست كنت أعتقد أنها مشكلتي وحدي لكن واضح إني لمست شئ محسوس فعلاً عن الناس...بحسدك على محطة القطار لجمال و سحر ركوب القطار في حد ذاته المرات القليله التي جربتها كانت تجربه رائعه...و تعطيك مساحه من الجلوس مع نفسك.
تحياتي و إحترامي لك و أشكرك مره أخرى

Mona Abo - Elso3od يقول...

و الله ما ركبتوش من زمااااااان خلاص نتقابل صدفة في العربية هههههههههه

شيرين سامي يقول...

يا ريت يا منى بجد هكون سعيده جداً هكلمك و نحاول نتقابل...بس مش صدفه:)

Mona Abo - Elso3od يقول...

ان شاء الله نتقابل قريب
و خلاص بقي قلبنا المدونة فيس بوك :))

د/دودى يقول...

هى فكره الحوار مع الغريب بذات للبنات فى مصر مش مهضومه قوى عموما بصراحه مجربتهاش الا فى ظروف خاصه ...لكن انا على عكسك بجد متعتى و راحه نفسى القلقه فى الاتوبيس لما اسمع مش لما بتكلم اول ما الاقى نفسى متضايقه احول طريقه رجوعى للبيت من المترو السريع اللى محدش بيتكلم فيه الى اتوبيس ملئ بالحكاوى و المناقشات تنسينى مشاكلى و تبين كم هى ضيقه دينتى و بسيطه مشاكلى

دعاء العطار يقول...

" لكن مع مرور الأعوام تعلمت ألا أحكي بعض الهموم لأحد, و أقنعت نفسي أن داخلي غرفه مغلقه لا يجب أن يدخلها أحد و يطّلع على ما بها غيري, لأني قد أنسى لكن من إتطلع على غرفتي لن ينسى ما بها أبداً. "

أنا بقيت كده ... مش بحب أحكى عن حاجه مضايقانى

وفعلاً لما احب احكى ... افضل احكى لحد مااعرفوش

من خلال قصقاقيصك بدأت أحس انك شبهى فى حاجات كتير (: (:

فى انتظارك كل يوم (:

FAW يقول...

هقولك علي حاجة جميلة قوي أنا شخصيا مجربها وإتكلمت عنها في بوست بطريقة غير مباشرة . . وأعتقد ناس كتير برضو

أصدقاء النت . . أيا كانوا

ودول بالظبط زيهم زي الدكتور النفسي . . ومبيزعلوش لما تختفي عنهم بعد كده عشان هم كمان بيعملوا زيك :)

إحساس مريح جدا فعلا إن الواحد يسمع رأي محايد حتي لو مش هياخد بيه , وإحساس أجمل إن الواحد يفضفض مع حد مش هينتقده ولا هيبقي عنده عنك حكم مسبق . .

ربنا يريحك نفسيا وعقليا وجسديا وروحيا . .

تحياتي . .

Tamer Nabil Moussa يقول...

قصة هادفة تسلمى عليها


معاكى الواحد بيكون عايز يفضفض بحاجات كتير جواة واكيد الانسان هيجد اللى يكلم معاة ويثق فية

ما هو اكيد الناس اللى نعرفها كلها مش بيتبل في فمها فولة زى ما بنقول

مع خالص تحياتى

موناليزا يقول...

هروبك منهم أسبابه مقنعة جدا

تعرفى انا مالجأتش للاسلوب ده قبل كده غير مرة واحدة كنت فى رحلة واتعرفت على بنوتة من جامعة تانية وانا وهى طول الرحلة اصحاب هى حكت لى وانا حكيت لها بس الجميل ان محدش فينا طلب من التانى لا تليفون ولا حتى ايميل وزى ما نكون كنا عارفين ان فعلا عمرنا ماهنقابل بعض تانى ودلؤتى بجد انا مش فاكرة حتى اسمها او كليتها او حتى كانت جامعة إيه رغم اننا قعدنا مع بعض اسبوع كامل

تفكير منطقى فعلا وانا استخدمه
مش من حق حد يدخل غرفتى الخاصة:)
عجبنى التعبير ده جدا على فكرة

الحسينى يقول...

أتفق معاكى يا شيرين
أوقات الواحد بيكون عاوز يفضفض لحد يسمعه وبس مش يحلله المشكله أو يحللها له بس يسمعه.
وأوقات مش بنفضفض مع أقرب الناس علشان فى حاجات ما ينفعش نقولها لهم مثلاً أو علشان ممكن البعض يستخدمها ضدنا حتى ولو مش بشكل مباشر.
أحييكى على صراحتك "أنك عملتى مش فاكراها وأديتى التانية نمرة غلط :)"
وبرغم أن الطبيب النفسى أو المعالج shrink" اللى الناس بتلجأله للفضفضه " منتشر جداً فى الغرب لكن أنا مش متقبل الفكرة
أنا مش باعرف أفضفض أوى مع أى حد وعادة بافضفض مع نفسى وأشرحلى الموضوع كله وخلصنا :)
استمتعت بالقصقوصه
تحياتى.

Ramy يقول...

عارفة أن احد اسبابى
لدخولى التدوين هى الفضفضه

و لسه بدور على دكتور نفسى (:

و اللى مش عجبه يتنطط على أقرب سطوح (:(:

على فكرة مقدر انك كُنتى بتهربى من الأشخاص اللى حكيتلهم

لأن ده تصرف عادى فى دفاع شرعى عن النفس

بجد

ربنا يوفقك

reemaas يقول...

احساس الفضفضه ده احساس جمييييييييل وخصوصا للى مابيعرفش يفضفض

نفسى بجد ثقافه الدكتور النفسى تنتشر فى بلدنا محتاجنها

اقتراح مصطفى باصدقاء النت فادنى جدا على فكرة بس المهم الثقه

ENG./ELSAYED,PMP يقول...

كنت أتفرجت مرة على برنامج تسجيلى ... يعنى ... كان عن طريقة لحل بعض المشاكل الإدارية ... وكان عن ضيق العاملين بمديرهم ... وخنقتهم منه ... فصنعوا دمية على شكل المدير ... ووضعوها فى غرفة ما ... وجعلوها لمن يغضب من المدير ويبقى عايز يخنقه ... أو يرد عليه ... أو حتى يشتمه ... يذهب إلى تلك الغرفة ... وفين يوجعك بقى يا معلم ... عيش ...:)
تحياتى

مها البنا يقول...

فكره غريبه ..

أحيانا من شدة الضغوط التى نعانيها نتمنى ان نجد من نفرغ ما بنا فى أحد أو لأحد .. بالنسبه لى .. فمذكراتى تكفى ولا أضطر للهروب منها

اللهم فرج كرب المسلمين جميعا .. أمين

شمس النهار يقول...

الناس مااحتاجتش الطبيب النفسي الا لما اتلهوا عن بعض ومابقاش حد بيسمع حد

كنا الاول بنفضفض لبعض والسر في بير

خريطة العلااقات اتغيرت

رائع البوست ياشيرين

شمس النهار يقول...

شكرا علي تعليقاتك عندي اثناء عطل اللاب توب وان شاء الله هبتدي ارد علي التعليقات في البوستات القديمة عندي وعند الاصدقاء

ريــــمــــاس يقول...

ياسلام ياسلام
طب وانا لما اضايق وابقى مخنوقة
وعايزة افضفض ادور في السعودية اتوبيس منين دول بيبقو قليل وكمان مش بنركبه احنا البنات والستات يعني بصي انا اسافر مصر افضفض وارجع واهي تبقى سياحة وفضفضه ههههههههههههه
وكمان الست منى بتوعدك من ورايا ياتاخدوني معاكم يا ادعي عليكم ماتقابلوش بعض <<< مفروسه هههههههه
؛؛
؛
شيرين
رائعة في كل حدودته بتخليني اقرألك بإستمتاع "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

شيرين سامي يقول...

د/دودي: انت عندك حق عشان كده ده مبيحصلش غير لما يفيض الكيل.
نظريتك في سماع مشاكل لتهون عليكي مشاكلك نظرية جيده لكن أحياناً من كتور الكلام اللي جواكي مبتقدريش تسمعي حد.
تحياتي ليكي و منوراني دائماً

شيرين سامي يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
شيرين سامي يقول...

دعاء العطار : و الله ده شرف ليه يا دودو ان فينا حاجات بتشبه بغض :)
سعيده انك فهمتي البوست
تحياتي و كل الود لكي

شيرين سامي يقول...

FAW: هي فكرة فعلاً ممتازه بس أنا عن نفسي مبدخلش على النت غير من حساباتي و بإسمي و أصحابي و أصحاب صحابي عارفيني و شايفني على النت يعني لو كتبت أي فضفضه صغنوونه الدنيا كلها هتعرف.
شكراً على الدعوه الحلوهو التعليق المميز كالعاده.
تحياتي ليك
نورتني

شيرين سامي يقول...

Tamer Nabil Moussa: شكراً على تعليقك و زيارتك يا رب دائماً منورني.
تحياتي الخالصه لك

شيرين سامي يقول...

موناليزا: هو ده اللي كنت أقصده بالظبط قصتك مع البنت في الرحله و الفضفضه و انت عارفه انها محايده و انكم مش هتتقابلوا تاني أكيد ده ريحك.
مبسوطه أوي انها عجبتك و اننا فعلاً متفقين في حاجات كتير.
تحياتي و كل الود لكي

شيرين سامي يقول...

الحسيني: حلو موضوع أفضفضلي و احكيلي بس صدقني ساعات ببقى هتجنن و نفسي أقول لحد و يسمعني و ينسى بعد كده.
أنا اللي إستمتعت بتعليقك الجميل و المميز كالعاده.
تحياتي و كل التقدير لك

شيرين سامي يقول...

Ramy: أنا كمان نفسي موضوع الدتور النفسي ده يبقى عادي لأني شايفه انه مهم جداً.
المدونه للأسف متنفعش بالنسبة لي تكون مكان فضفضه لأن صحابي و أهلي كمان عارفينها و أنا مبدخلش على النت غير بحسابي الشخصي.
سعيده جداً بتعليقك الحلو و متابعتك
تحياتي العطره لك

شيرين سامي يقول...

reemaas: و أنا كمان يا نور بس أهم حاجه تاخدي بالك من موضوع النت ده مش عارفه ليه بقلق منه.
منوراني يا جميل

شيرين سامي يقول...

ENG./ELSAYED,PMP: ههههههه فكره تُحفه أنا محتاجه كتييير من العروسه دي هههههه
منورني

شيرين سامي يقول...

مها البنا: موضوع المذكرات ده بردو بأستخدمه كتير و غالباً بأتخلص من الورق ده عشان ميفكرنيش بالمشكله أو يقع في إيد حد.
دعوه رقيقه أشكرك عليها.
تحياتي الخالصه لكي

شيرين سامي يقول...

شمس النهار: خريطة العلاقات إتغيرت كلمه في الجون :)
مبسوطه ان البوست عجبك و انك رجعتي تزوريني تاني يا رب دائماً منوراني.
حمد الله على سلامتك و سلامة اللاب توب
تحياتي و إحترامي لكي

شيرين سامي يقول...

ريــــمــــاس: طب نورينا في مصر انتي بس و أنا هركبك الأتوبيس و أفضفض معاكي للصبح :)
ده بجد على فكره مش هزار لو فكرتي تيجي مصر في أي يوم إبعتيلي ميل عشان نتفق و نتقابل إن شاء الله.
انت اللي جميله و زيارتك دائماً فواحه بأجمل عطور الجاردينيا.
تحياتي و كل الود لأرق ريماس