الخميس، 25 يوليو، 2013

عبث!



(اللهم إضرب الظالمين بالظالمين و إخرجنا من بينهم سالمين)
و مين قال إن القضاء على الإرهاب محتاج تفويض!
قوموا بواجبكم و تحملوا نتيجة قرارتكم 
أنا مش هفوّض حد يقتل مصريين حتى لو أنا ضدهم
كفانا فاشية و نازية و تأليه لكل رمز جديد


كنت بجهز بوست عن رمضان و السلام النفسي المرتبط بيه..لكن مفيش نفس و مفيش سلام..و لا لاقيه نفسي

كنت هتكلم عن حاجات عبيطة..الإعلانات زي السنة اللي فاتت..و عن برنامج رامز و حلقة هيفاء مقارنة بحلقات الممثلات المصريات اللي أثبتت نظرية إن الجميلات بيربطوا الأنوثة بالسفاله..زي السطحيات اللي بيربطوا الأناقة بالعُري..والكُتّاب اللي بيربطوا الإبداع بالكلمات العارية..!
مع إن الأنوثة و الجمال و الأناقة و الإبداع..إحساس مش أكتر

مؤلم جداً هذا الشعور....لما أعرف أوصفه هبقى أقولكم عليه!

عندما تقرأ كتابات بنفس المعنى..حُب, بدايات رائعة, مشاعر مُزهرة, غيرة, خوف, جنون, نشوة, و بعد الوصول للقمة, خذلان, طعنات, غدر, عذاب, نهايات مؤلمه, و محاولات فاشله للتخطي, فتشعر أن الكُل أنت أو أنت الكُل..و تعود لتسأل نفسك
 (ما الفرق؟)
و لماذا كُنت أشعر أننا مختلفين؟


ذكرياتك سجني وصوتك يجلدني
وأنا بين الشوارع وحدي
وبين المصابيح وحدي!
أتصبب بالحزن بين قميصي وجلدي!!
ودمي قطرة بين عينيك ليست تجف!
فإمنحني السلام!
إمنحني السلام! 


أمل دنقل

و أسفل شئ لما تحاول تقنع بعض الحمقى بمعنى الخيـــال

فاضل العتق من النار يا رب نلحقه..

يكتُبن, فيُجِدن و يُعبّرن عنّي و عن إحساسي..فلماذا علي أن أكتب..أنا لا أريد أن أكتب..لا أريد أن أكتب..يا ليتني كنت إمرأة تطهو الطعام لرجل تُحبه و تسهر على راحته..و فقط.


دعوت لك بالخير كثيراً ..فادعو لي بالخير الآن فقط..
فالآن فقط ..انا أتساقط ..أتساقط كأوراق الخريف..
فكل حساباتي كانت خاطئة ..أخطأت حين ظننت أني ..
يوم اتساقط سأتساقط واقفة..سامحني ياكبريائي ..
فلست شجرة...لست شجرة.
شهرزاد الخليج

أشعر أن حالي يشبه حال وطني..يتألم فأتألم..يثور فأثور..ينقسم فأنقسم..ينزف فأنزف..يغضب فأنتفض..ييئس فأموت..


أفتقدك ، أيها الأحمق الرائع ..
آه كيف صدقتني حين قلت لك : "لا"
وكيف لم تسمع عشرة آلاف "نعم" !
 غادة السمان

المفروض في الأيام دي نسامح اللي آذانا بس أنا مش قادرة يا رب..مش قادرة أسامح نفسي


لا مانع لدي!
إبدأ حكايتك الجديدة
عدّد نساءك!
تنقّل بين جواريك الحِسان
فسأبقى .. الأثيرة
وسأبقى .. الأميرة
وسأبقى .. الأخيرة!
شهرزاد الخليج

إحباط أدى إلى إني بفكر بجد أعتزل التدوين مُدّة طويلة..!

هناك 8 تعليقات:

ابراهيم رزق يقول...

انا إن قدر الإلاه مماتى لا ترى الشرق يرفع الرأس بعدى
ما رمانى رامى وراح سليماً من قديمٍٍ عناية الله جندى
كم بغت دولتُ عليا وجارت ثم زالت و تلك عقب التعدى
اننى حرةً كسرتُ قيودى رغم ركب العدى وقطعت قدى
آترانى و قد طويت حياتى فى ميراثً لم ابلغ اليوم رشدى

ام من العدل انهم يريدون الماء صفواً و ان يقدر وردى
ام من الحق انهم يطلقون ألأثد منهم و ان تقيد أثدى
نظر الله لى فأرشد ابنائى فشدو الى العلا أى شدى
انما الحق قوةُ من قوى الديان امضى من كل ابيض منى
قد وعدت العلا بكل ابيًًٍ من رجالى فأنجذو اليوم وعدى
و أرفعو دولتى على العلم و الأخلاق فالعلم وحده ليس يجدى

متخافيش اللى بيعوذ دم مش بياخد الاذن هو عاوز غطاء شعبى و بعدين هو قال الارهاب و لم يقل الاخوان
ربنا يستر و متبعديش عن التدوين و هقولك كلمة جاهين
يا عندليب متخفش من غنوتك
قول شكوتك واحكى عن بلوتك
الغنوه مش هتموتك
انما كتم الغنا هو اللى هيموتك
وعجبى! .

اما بخصوص مص فساقول تكملة ابيات حافظ ابراهيم فى نفس القصيدة
نحن نجتاز موقفا تعثر الآراء فيه و عثرة الرأى ترضى
فقفو فيه وقفة الحزم و أرمو جانبيه بعزمة المستعدى
يجب ان نقف كلنا بجانب مصر و هوية مصر و تقدم مصر
وارجع واقول
لسه الطيور بتفن
والنحليات بتطن
والطفل ضحكه يرن
مع ان مش كل البشر
فرحانين
معلش للتعليق الطويل
و عشان خاطرك انتى بس همشى غادة السمان
ههههههههههه

تحياتى

Hayat يقول...

حال مؤسف

أنا متفقة مع رأيك جدا
كلنا مصريين :(
والفساد منتشر و علنا
للأسف أصبحت الثقافة فاسدة أيضا
و نسأل بعد حين لماذا أصبح أطفالنا تافهين مادين سطحين .......الخ
أصلح الله حال البلاد و العباد

حال اعتزلتِ التدوين فترة طويلة سأفتقدك و أشتاق لكلماتك كثيراً

لكِ تحياتي و تمنياتي بحياة طيبة
دمتِ في أمان الله :)

مروه زهران يقول...

لما الدنيا بتتلخبط أوى وبنتوجع بنكتب كل اللى بنحس بيه يمكن عشان نفصل ونرتاح شوية بس أوقات كتير مش بيحصل تغيير وبنفضل موجوعين فبندور على كلمات محسوسة ، معبرة ، مبهجة ، ... نقرأها نتوه فيها نعيش جواها تحيينا شوية وتكون عاملة زى " مرفأ سلام " كتاباتك وروحك الطيبة فيها كده بالظبط
ارتاحى ومتتأخريش علينا
ربنا يفرج همك ويطبطب على قلبك

Bent Men ElZman Da !! يقول...

ده اللي كلنا حاسينه يا شيرين
في لغبطة وتشتت حوالينا وجوانا مخلينا مش عارفين نحدد إحنا فين ورايحين علي فين !
الحل مش في إنك تعتزلي التدوين او تبطلي كتابة
الحل إنك تصفي كل حاجة بتضايقك حواليكي
ابعدي عن كل اللي بيشتتك كده
وخلي الكتابة هي التنفس الوحيد الصافي اللي بتنسي كل حاجة فيه
هتفرق كتير

شيرين سامي يقول...

إبراهيم رزق:

أهو طلع عايز دم .. و طلع يقصد الإخوان..شئ متوقع!

بحب الأغنية دي أوي :)

مالها غادة السمّان كتاباتها بديعه و إحساسها عالي و حرفها قوي

نورتني يا أستاذ إبراهيم :)

شيرين سامي يقول...

حياة:

كنت ناوية على أجازة فعلاً بس كان لازم أعلن عن أبو الريش..
شكراً كتير يا حياة :)
نورتيني

شيرين سامي يقول...

مروة زهران:

ياه يا مروة بجد تعليقك جميييل :)
شكراً بجد يا حبيبتي و شكراً على دعوتك الرائعه :)

ربنا يصلح الحال

منوراني دايماً

شيرين سامي يقول...

بنت من الزمن ده:

هو الحال كله ملخبط يا دينا و بجد ماليش نفس أدون ده غير ضيق الوقت..
بس بجد تعليقك أسعدني و شجعني كتير :)

دمتي صديقتي الطيبة