الخميس، 7 أكتوبر، 2010

لماذا لا تصفني؟


لماذا لا تصفني؟


صف كيف يكون في أُذُنك صوتي


صف مشيتي...ضحكتي...و صمتي


قل رأيك في ثوبي...قصة شعري...لون ظفري


العقد حول عنقي


الزهره فوق أُذُني


هل لاحظت لون الكحل في عيني


هل شممت عطري


إنها أشيائي الصغيره تافهه عندك عظيمه عندي


هل جربت يوماً أن تجوب شوارع الصبر في مُدُني


هل تأملت يوماً ميادين الشوق في قلبي


هل زرت يوماً شطآن أحلامي


و لفحتك شمس آمالي العريضه في الأفق


أم أنه لايهمك إلا أحوالك أموالك و العمل


و لا تريد أن تسمع مني إلا أمرك و نعم


و أعيش معك حياتك و حياتي لي وحدي


لماذا لا تصفني؟


فأشيائي الصغيره تافهه عندك عظيمه عندي

هناك 6 تعليقات:

سندباد يقول...

احسنتي
كلمات بسيطة جدا لكن في منتهي الاحساس والرقة
انا في راي ان الانثي تعشق باذنها انها تريد ان تسمع لا تريد ان تري
وفعلا الاشياء التي قد يراها تافهه قد تكون عند الانثي من اهم واعظم الاشياء
رسالة موجهه الي كل الرجال بهذا البوست الرقيق
تحياتي لفكرك

زهرة يقول...

شيرين

كتاباتك عجبانى بجد ومش أى حاجة بتعجبنى :)

وصلتى الفكرة بأسلوب جميل ..

هتابعك دايماً ..لو تسمحى

زهرة يقول...

ياريت يا حبيبتى لو تشيلى الكلمة التأكيدية .. لإنها رخمة بشكل مش ممكن .. ويبقى أسهل وأسرع للناس انها تسيبلك رأيها

Wish I were a Butterfly ... يقول...

بقالي كتير أويييييي مش شفت أي بلوج و لا علقت. بس صدفة فتحت البلوج دةو عجبتني جدا جدا بساطة كلماتك
حسيت أوي الكلمات دي..و عندكحق أوي فيها للأسف :).بجد جميل البوست
سعيدة إني جيت هنا النهاردة

شيرين سامي يقول...

@سندباد: هي فعلا رساله لكل الرجال بس هيهات أشكرك يا سندباد على زيارتك الدائمه و تعليقاتك هي دائما دفعه لي.
@زهره :سعيده جدا بمتابعتك و يا رب أبقى عند حسن ظنك بس بالنسبه للكلمه التأكيديه اعذريني لأني جديده في التدوين و مكنتش أعرف.
@wish i were a butterfly أنا أسعد بزيارتك و بجد نورتيني و مستنيه تعليقاتك دائما.

شمس العصارى يقول...

فعلا مفتاح اى سيدة فى اذنيها
وبعدين " اذا حدثتك المرأة ... انظر الى عينيها "
كلام جميل ودايما كلام المرأة عن المرأة او عن نفسها بيبقى جميل
عجبتنى" هل جربت يوماً أن تجوب شوارع الصبر في مُدُن" بس انا زهقت من شوارع الصبر دى هههههههههههههه