الخميس، 11 نوفمبر 2010

حنين غريب



في هذه الأيام يجتاحني شعور غريب بالحنين لأشياء و أشخاص تحاوطني غريب هذا الشعور أن تشتاق لمن تراه كل يوم, في الحقيقه هو شوق للماضي لطفله كانت تقضي هذه الأيام قبل العيد في انتظار مُضني لفرحه حقيقيه يحملها العيد, تنام تحتضن ملابسها الجديده لتملأ أنفها برائحتها الحلوه, طفله كانت تترك سيقانها للريح و قلبها للهواء تطير بأجنحه غير مرئيه تعشق الضحك و اللعب و لاتتوقف أبداً عن الكلام و الأحلام في كل أوقات اليوم, أشتاق لأن أأخذ (عيديه) بورق جديد لم يمسه أحد قبلي ألعب بالبمب و الصواريخ أشتاق لخروجة العيد مع العائله و لتجمعات كبيره من العشرات في منزل واحد يجمعهم الحب و الود و الضحك و الفته بالطبع.

أشتاق بعنف لاخوتي ليس لاخوتي الذين أراهم اليوم مع أزواجهم متأنقين بملابس الخروج متحفظين في ضحكهم يتكلمون بالعقل و المنطق, توحشت حوارات اللا عقل و لا منطق معهم توحشتهم بملابس البيت البسيطه و التصرفات الصيبيانيه المضحكه أن نفطر سوياً و نسهر سوياً نتكلم في أي شئ تافه, نلعب فيدمر أحدنا اللعبه قبل أن يخسر متعللاً أنه ملّ من اللعب نتشاجر و نتصالح في نفس اللحظه نسمع الأغاني في شرائط الكاسيت و نترك لخيالنا العنان نلعب بالأتاري و ببنك الحظ و المونوبلي و كلودو نتمشى في الشوارع دون غرض نفكر كيف نهادي والدينا في المناسبات نختلف و نتفق بكل حب غير مُعلن, أشتاق لأسراري الصغيره أنا و أختي و دموعنا التي تنسكب من كثرة الضحك.

أشعر بحنين لشارعنا و بيتنا لأن أجلس على الأرض أو يد الكنبه و أتبادل مع أمي حوارات كثيره لا أذكرها الآن أتظاهر بأني لن أسمع كلامها ثم أجد نفسي لا أُنفذ غيره, أشتاق لنصائح والدي عن الحياه التي كنت أتظاهر أني أفهم ما هو أبعد منها و لكني الآن لا أسير في حياتي إلابها, أشتاق لأن أعود من المدرسه أو الجامعه فأدخل المطبخ لأتذوق من كل شئ و أتشاجر مع أمي قليلاً ثم أقبلها و أرمي بنفسي على أي سرير كمرهقه في انتظار الغذاء آآآآآه لو كنت أعلم ما سأعانيه اليوم عندما أعود من العمل.
لا أعرف لماذا أصبحت الأشياء ماسخه اليوم لا طعم لها حتى التليفزيون لم تكن هناك كل تلك القنوات الفضائيه و مع ذلك كنت أجد ما أشاهده بسهوله كنت أحب برنامج سباق الأغنيات الذي تقدمه هاله حشيش كان غايه في الروعه الآن هناك مائه سباق للأغنيات لا يمثلون شئ بالنسبه لي يمكن لأن الأغنيات نفسها لم تعد كما كانت أصبحت ماسخه أيضاً لا تعلق كلماتها في أُذني و بعد أن كان الفيديوكليب قصة حب جميله أصبح مشاهد فجه مُقرفه مثل من يغنيها الا من رحم ربي.

أشعر بالحنين لفتاه في الثانيه و العشرين تضع طلاء الأظافر الأحمر و تنتظر خطيبها بكل سعاده و تبعث له رسائل قصيره تفيض مشاعر بدل من رسائل (متنساش العيش, هات جبنه, البامبرز خلص) أحن لأيام الطفوله و المراهقه و الحب أيام البال الرائق و الوقت الوفير و حب الناس الفطري وعشق الوطن الأبدي لماذا نشتاق دائماً و نحن صغار لأن نكبر و هل كتب علينا أن نظل دائماً في حالة اشتياق, و الآن بعد أن تفتحت عيناي على الحياه لا يسعني إلا أن أقول,

و لما كبرت قلت يا ريت ما كنت كبرت و لااتمنيت
و قلت ياريتني فضلت صغير زي زمان









هناك 37 تعليقًا:

Dr/ walaa salah يقول...

مفيش اجمل من ايام الطفوله ببرائتها وجمالها

كل ما انظر لحالنا دلوقتي وافتكر حالنا زمان

افتكر الابيات دي

ألا ياطفل لاتكبر .. كذا أجمل .. كذا أطهر .. كذا لادين يتراكم .. كذا لا ضغط .. ولاسكر .. ترى أكبر كذبه عشناها .. يالله متى نكبر
أحلم قد ما تقدر..وإذا خفت ..خبي أحلامك بدفتر..
ترى الأيام تسرقها..والأحلام تتبخر..!!



مشكوره شيرين على البوست الجميل وكل عام وانتي بخير

شيرين سامي يقول...

Dr/ walaa salah:ده أنا اللي بشكرك على الأبيات الرائعه دي بجد معبره جداً و كل سنه و انت طيبه و بصحه و سعاده
شكراً يا جميل

سواح في ملك الله- يقول...

مااجمل هذا عالمك البرئ الذي يخلوا من منغصات الحياه
التي تطاردنا اليوم
بس انا هقوللك علي وصفه جميله كلما اشتقت لبراءه الطفولة وماكثر اشتياقي لها في هذا العالم البذئ
اجدها في عين طفل اهديته حلوي
او اتيته لعبه جميله يلهو بها
فاجد سعاددتي وانااتتبع سعادته وكاني انا الذي يلهو ويلعب دون قيود فافرح لفرحه واغضب عندما اري الغضب في عينه ولانه برئ الغضب فيكون غضبه لذيذا يبعث علي الضحك فاحس كاني اعيش حياته تحيه طيبه لمشاعرك الجميله يااختنا شيرين

شيرين سامي يقول...

أشكرك يا سواح على تعليقك الجميل و بالنسبه لوصفتك أنا عايشه فيها تقريباً مع ابني آمن و بنتي البيبي جوري لكن هيهات ده هما دول اللي منسيني اسمي هههه
عندك حق بس أحياناً الواحد بيشتاق لتفاصيل معينه
تحياتي لك و شكراً مره تانيه

mrmr يقول...

يااااااااااه يا شرين
فكرتينى بايام جميله جدا
ايام البرائه وارحه البال
ياريت الايام ترجع تانى
انا بشوف الحياه دى فى بناتى وباسعد بيها لما بشوف السعاده فى عيونهم
وكل واحده بتقول امتى ح اكبر
مش عارفين انهم فى اجمل مرحله من حياتهم
ربنا يسعدك يا قلبى
ويفرح قلبك ويجمع شمل الاحبه
وكل سنه وانتى طيبه

الحسينى يقول...

الطفولة مرحلة جميلة فى حياتنا وللأسف مغادرتها حتمى لذلك نحمد الله على القدرة على التعلق بالاشياء الصغيرة التى نجمعها وندسها بحرص فى قلوبنا لتذكرنا دائماً بأننا كنا هناك .
حاضرنا هو أيضاً فرصة ذهبية لجمع قصاصات صغيرةنستحضرها فيما بعد عندما نغادر الشباب ونغلق ألابواب خلفنا فلا تضيعى فرصتك فى التمتع بكل التفاصيل الصغيرة التى يهبها لك حاضرك واشركى اطفالك فى تفاصيلك ليضفوا عليها براءة تذكرك بطفولتك.
تقبلى تحياتى على البوست الممزوج بالدفء وكل عام وانتى بخير

karmen يقول...

جميلتي شيرين

ما اجمل ايام الصبا والشقاوة والبراءة
عارفة
ساعات بشتاق اجري والعب واتنطط زي ماكنت طفلة
لكن خلاص كل واحد لازم يعيش كل مرحلة من حياتي صح
كلمات جميلة تسلم ايدك
تحياتي

Ramy يقول...

(:

ياااااه فكرتينى بالأتارى

عارفه انتى جيتى على الجرح بجد

يمكن انا و اختى كُنا دايماً نتخانق

بس دايماً كنا نغنى مع بعض (: اة نغنى

كنا نغنى قاضى البلاج بكل اللى فيه

كنا نغنى أغانى أنوشكا

كانت أيام

عارفه الوحيدة اللى كان نفسى أحكى معها فى موضوعى هي

بس خلاص الدنيا كلها مبقتش زى الأول

شوفى نستينى

كل سنة و أنت طيبة (:

محمد جمعه يقول...

هو احنا ممكن نجرى ونلعب ونخرج برضو ونعمل كل حاجه .بس المشكله هى ان الشعور بالمتعه هيكون مختلف مش نفس احساس الطفوله الرائع . انها سنة الحياه
تحياتى واحترامى كل سنهوانت طيبه

شيرين سامي يقول...

mrmr:ربنا يسعدك ببناتك دائماً يارب و دعائك لي (ربنا يجمع شمل الأحبه)أسعدني جداً
أشكرك يا حبيبتي على التعليق الجميل

شيرين سامي يقول...

الحسينى :تعليقك أثرى البوست فعلاً و نصيحتك غاليه و حقيقه لازم نستمتع بكل لحظه في حياتنا عشان كل ذكرياتنا تبقى حلوه
تحياتي لك

شيرين سامي يقول...

karmen:تسلمي يا كارمن و عندك حق طبعاً لازم نعيش كل مرحله في حياتنا و نستمتع بيها
تحياتي ليكي

شيرين سامي يقول...

Ramy: يااااه انت كمان من جيل الأتاري كنت فاكراك من جيل البلايستيشن عموماً أنا كمان لحقت البلايستيشن بس و أنا في الكليه:)
ربنا يخليلك أختك و شكراً على المعايده الرقيقه
نورتني

شيرين سامي يقول...

محمد جمعه:شكراً يا محمد و عندك حق هي مش نفس المتعه كل سنه و انت طيب و نورتني

Mona Abo - Elso3od يقول...

ياه الله عليكي كل اللي قلتيه جوانا كلنا ايام زمان البال الرايق و المدرسه و اصحاب ثانوي و لمه العيلة مش عارفة اقول ايه ولا ايه .........لو الواحد فتح في الكلام مش هيسكت و لو بعد سنة و كمان كنت بشوف سباق الاغاني :))
تحياتي الشديدة لتذكيري بما احب و ما افتقد بشدة
تسلم ايديكي

Dr.Heba يقول...

راااااائعة جدا
لكم هى رقيقة ذكريات الطفوله والوجوه البريئة
حقيقى ايام رائعة
وخصوصا العيد له مذاقه الخاص عند الاطفال
اينعم انا طفلة مادون 20 ^ _ ^ فهو طفل
ولكن !!
لم يعد للعيد متعته
وكلما كبرنا فى السن كلما ذات الهموم والمتطلبات
لكل مرحلة مشاغلها

سعيدة بزيارتك لمدونتى المتواضعة
واسعد بزيارتى لكِ وقراءتى لاعمالك الرائعة

وخصوصا عمل (( لن أتغير )) شهر أكتوبر
الحقيقة تصفحت الاعمال كلها وكلها رائعة
بارك الله فى قلمك الرائع
ويسعدنى متابعة مدونتك الرقيقة
خالص حبى دكتورة شرين

هبة ..

محمود(باحث عن حب) يقول...

متنساش العيش, هات جبنه, البامبرز خلص
اختى كلامك زى العثل
بصى زمان كنا بنتمنى اننا نكبر ولما كبرنا بنتمنى اننا نرجع تانى صغننين
ما اجمل تلك المرحله التى تحكين عنها
ياه فعلا كل كلمه صاده خرجت من قلبك
جميله جدا فعلا زمان كان فى بساطه وكان فى صدق تلوقتى انسى مفيش الا سرعه كبيره فى كل حاجه
بس سيبك انتى
احلى حاجه متنساش العيش
والبامبرز خلص
هههههههههههههه
جميله الرساله دى والله بسيطه ومعبره جدا نفسى رساله زيها تتبعت لى يارب

يارب يريح بالك يارب

جايدا العزيزي يقول...

استطعت التعبير غاليتى

حنينك قوى لايام طفولتنا البريئه الصافيه

راقتنى لانى ايضا بداخلى حنين لتلك الايام

دائما مبدعه

وكل عام وانت بخير

عيد سعيد قبل الزحمه واكل اللحمه

تحياتى

زهرة يقول...

شيرين

بحب أوى أفتكر الزكريات .. وأتفرج على الصور القديمة

بعيط أه كتير .. بس بضحك بردوا لإنى على الأقل عشت أيام جميلة متتنسيش ..

دلوقت بقى كله شبهه بعضه .. وبيتنسى دايماً وبسرعة .. لإنه مش زى زمان ..

بوست جميل .. خلانى أبتسم

كل سنة وانتى طيبة يا حبيبتى

هبة فاروق يقول...

والله معك حق كل شىء اصبح بلا طعم حتى فرحة العيد
ولكن انا لية وجهة نظر ان العيد بالنسبة لكل شخص هو اليوم الذى يشعر فية بالسعادةفقد يكون
يوم العيد مختلف من انسان لاخر قد يكون
عندما يحقق الانسان النجاح فى تحقيق حلمة
او اليوم الذى يقابل فية محبوبة
او عندما ترى الام مولدهاوتحقق حلم الامومة
او عندما ينجح طبيبب فى علاج مريض كان صعب شفائة
والامثلة كثيرة فهذا هو العيد الحقيقى ويارب تكون
ايامنا كلها اعياد وكل سنة وانتى طيبة

Casper يقول...

ولا عزاء لفراق الذكريات الجميلة
لكن هكذا هي الدنيا وهذه هي سنة الحياة

=======

كلمات مؤلمة لكنها في سياق أدبي رائع
تقبلي مروري

Casper

شيرين سامي يقول...

Mona Abo - Elso3od: الكلام مبيخلصش أبداً عن الذكريات الحلوه أشكرك لتعليقك الجميل و ربنا يجعل كل أيامنا حلوه
تحياتي لك

شيرين سامي يقول...

Dr.Heba:سعيده جداً بزيارتك يا دكتوره المستقبل و فعلاً كل كا بنكبر مسؤليتنا و همومنا بتكبر
شكراً لذوقك و رأيك في كتاباتي أسعدني جداً
نورتيني و يارب أكون عند حسن ظنك

شيرين سامي يقول...

محمود(باحث عن حب) :ان شاء الله تجيلك رسائل كتير من النوع ده ههههه أشكرك على التعليق الجميل و يارب يريح بالنا جميعاً
تحياتي لك و نورتني

شيرين سامي يقول...

جايدا العزيزي: بتسعدني جداً زيارتك بجد و تعليقك و عيد سعيد على الأمه الاسلاميه أجمعين

شيرين سامي يقول...

زهرة : يارب دائماً مبتسمه و سعيده و أنا رأيي ان الذكريات الحلوه بتبقى مؤلمه فعلاً لأنها عدت ان شاء الله اللي جي يبقى جميل و سعيد
تحياتي لك

شيرين سامي يقول...

هبة فاروق: شكراً على زيارتك و تعليقك و كلامك صح ان كل واحد بيبقى ليه أيام كأنها أعياد ليه لوحده لكن أنا كنت بتكلم عن العيد اللي كل الناس بتفرح فيه و تتجمع فيه الأسري مش الفردي
تحياتي لك و نورتيني

شيرين سامي يقول...

Casper: زيارتك هي الرائعه أشكرك على متابعتي و تعليقك الدائم
تحياتي لك و نورتني

أحمد الصعيدي يقول...

أري سطور من بلغ من الكبر عتيا


سيدتي

شباب قلبك مرأة ماضيكي

وكلنا يحن لأيام صباه

وأني من الماضي

أسعدك الله

Haytham Alsayes يقول...

زكريات جميلة
ودايما احنا عندنا الحنين الي الطفولة وذكرايتها الجميلة

تقبلي مرورى

كل سنة وانتي طيبة

Samoura يقول...

و لما كبرت قلت يا ريت ما كنت كبرت و لااتمنيت
و قلت ياريتني فضلت صغير زي زمان.
...

يااااه عليكي
وكأنك كنتي بتتكلمي بلساني..
والله كل شيء بئي ماسخ فعلا
كتير بتكلم مع اخويا ونقعد نقول
فين ايام العيد زمان وأيام ما كان
الربع جنيه بيجيب حلويات كتير !
وذكريات كتير اوي مضت مبقتش موجوده
دلوقتي ..رغم اني سني مش كبير كدا
بس فعلا حاسس اني كبرت اوي ومشتاق
للأيام دي ..

بجد بجد مبقتش احس بطعم اي حاجه دلوقتي
خسارة...بس هي دي سنة الحياة بئي

..

كلامك خلاني استفضت في الكلام

تحياتي ليكي ..
ومتواجد باستمرار إن شاء الله
إذا سمحتي لي

..

أحـــم ـــد

FAW يقول...

مفيش كلام ممكن الواحد يوصف بيه وحشة الطفوله . . رغم إني ولا متجوز ولا بيتبعتلي مسدجات بس بيوحشني قوي أكتر إحساسي وأنا قاعد مع إخواتي بلبس البيت . دلوقتي فعلا مش فاكر آخر مرة إتجمعنا كلنا , يمكن من خمس سنين مثلا . . ربنا يخلليلنا الفيس بوك .
رغم إنك زعلتيني بس بشكرك علي كلامك الجميل .

جايدا العزيزي يقول...

كل عام وانت بخير

كل عام وانت الى الله اقرب وعلى طاعته ادوم

عيد اضحى مبارك

اعاده الله عليك بالخير واليمن والبركات

ويارب العام القادم تكون عند الحبيب المصطفى

عيد سعيد

تحياتى

شيرين سامي يقول...

أشكركم جميعاً على تعليقاتكم الرقيقه و زيارتكم هي شرف لي نورتنوني آسفه لو مقدرتش أرد على كل تعليق وقتي ضيق جداً اليومين دول كل سنه و انتم في أحسن صحه و حال:))

Timo.. يقول...

"لا أعرف لماذا أصبحت الأشياء ماسخه اليوم لا طعم لها"

تقريبا انت بتتكلمي عن الماضي (اللي راح يعني ومش ها يرجع تاني)

وكل ما بعدنا عنه اكتر ..كل ما بنحس بحلاوته وطعمة اللي حتى لو كان وحش فهو على الاقل (له) طعم..
مش زي دلوقت كل حاجة (مش) بقى لها اي طعم..!1

المقطع الاخير من اغنية هشام عباس بيخطفني من كل حاجة حواليا ويرجعني هناك...
.....في ذكرياتي :)

عباس ابن فرناس يقول...

مش عارف ليه كل شى
بنسبة لى لما بيتحول لماضى بحس له بحنين وشتياق
حتى لو سايب عندى زكرة مش كويسة

وعلى فكرة
نفس فكرة البوست حاولت اكتبها
بس حسيت انى معرفتش اعبر عن اللى جواى بشكل كافى
بشكرك
علشان عبرتى عنى صح

Timo.. يقول...

الحلم كان برئ
مفروش بالورود
والقلب كان جرئ
مليان بالوعود

بجد اختيارك للاغنية دي من اجمل ما يكون لانه فعلا الذكريات هي اجمل شيء..
ساعات بيكون فيها حاجات وحشة..
والغريب اننا لما بنكبر بنكتشف انه في الحياة كتييير "اوحش"..!!

ولما كبرت قلت ياريت
ما كنت حلمت ولا اتمنيت
قلت ياريتني
فضلت صغير زى زمان..!!

عميق تحياتي للبوست المميز اللي عايش جوه كل واحد فينا :)