الثلاثاء، 31 يناير، 2012

حفل توقيع...بنكهة الحب


مساءكم سكر و عنبر :)
إمبارح كان حفل توقيع كتابي بنكهة مصر و كنت مبسوطه جداً و مازلت :) 
أجمل شئ لما تلاقي حواليك ناس بتحبك بجد
و أنا شوفت إمبارح أجمل ناس 
مش هقدر أعد لأنهم كتير الحمد لله
لكن ماما زيزي كانت نور الحفلة و أجمل ما فيها
دكتور صبري أبو عمر أسعدني جداً وجوده و التعرف على شخصه المحترم
فاتيما كان لها حضور مميز كالعاده فرّحت قلبي بكلامها و إحساسها
أستاذ إبراهيم رزق و الورد الجميييييل اللي قدمتهولي ساليناز كان أغلى هدية
رامي متوقعتش أشوفه و قد إيه أسعدني حضوره
أستاذ فاروق فهمي و هبه و كارولين شرفوني أكيد
أبو حميد رغم إنه كان عيان و أزهري و مصطفى ريان
علي مهنى (عباس إبن فرناس) وجوده كان مفاجأة لي
دكتور مصطفى جزر مش قادره اعبر عن سعادتي بحضوره 
دينا بنت من الزمن ده..أجمل ورده في الحفل
كارولين نبيل الكاتبة الكبيره الصغيره :)
أحمد عاشور الكاتب الواعد
و كل زملائي في دار ليلى و على رأسهم طبعاً أستاذي العزيز ماجد القاضي
بجد ألف شكر جعلتوا الحفل بنكهة الحب :)

ده غير صديقاتي و أهلي بس دول مش هشكرهم عشان دول إجباري ييجوا :)
شوية صور على الماشي كده


مع ماما زيزي :)


بالترتيب أنا و رامي و استاذ ماجد القاضي و أستاذ محمد سامي صاحب دار النشر


مع صديقي وشريكي في الحفلة الكاتب المميز محمد الجيزاوي

و أخيراً فيديو حلقة النيل الثقافية...كنت سبحان الله عاقلة و هادية على غير العاده :)


عارفه إني مقصرة في الكتابة و في متابعتكم بس إن شاء الله لنا عودة :)

الخميس، 26 يناير، 2012

إنتظروني...في التي في ثم حفلة التوقيع :)


صباحكم سكر و عنبر و ورد

كنت مكسوفه أقول بس أمري لله :)

إنتظروني في برنامج ثقافية كافية على قناة النيل الثقافية إنهارده 26 يناير
البرنامج هيبدأ الساعه 6 و فقرتي هتبدأ غالباً الساعه 7 مساءً طبعاً

هتكلم عن مبادرة دار ليلى للنشر لمن يستحق و عن كتابي بنكهة مصر و خطوات خروجه للنور

ممكن حد يعمل فيه معروف و يسجله..أختكم متأخرة تكنولوجياً :)

بعتذر لكل اللي بّره مصر و وعدتهم أرسل الكتاب...مواعيد البريد سيئه و تتعارض مع عملي لكن إن شاء الله عن قريب

كمااااان عايزه أفكركم بمعاد حفلة توقيع كتابي و رواية (في صحتك يا وطن) لــ محمد الجيزاوي

يوم الإثنين 30 يناير الساعه 6 مساءً بجناح دار ليلى كيان كورب خيمة 2
معرض القاهرة الدولي للكتاب طبعاً :)

على فكرة جزء من إهدائي كان لكم...لكل من علّق بمدونتي و شجعني و لو بكلمة...و بجد ممتنه لكم جداً سواء إستطعتم الحضور أو لم تستطيعوا.


هستناكم و اللي مش هييجي مش هزعل منه و لا حاجه....هكرهوا بس :))

سلاااااام يا أجمل بلوجريه :)


الأربعاء، 25 يناير، 2012

هنــ عيد الثورة



تضاربت مشاعري في هذا اليوم فلم أعرف عن ماذا أتكلم عن أملي في غد أفضل و ثورة مكتمله..أم عن يأسي من ثورة لم تكتمل..عن عام مضى من الترهيب و زرع الخوف و حب الإستقرار المغلف بالأنانية و الجُبن في قلوب الناس..أم عن عام مضى من التضحيات و الترابط في الأزمات و المضي في الصعاب من أجل تراب الوطن.


أتذكر هذه الليله من العام الماضي..حوار قصير مع زوجي قال (يا رب تكمل) سخرت منه بيني و بين نفسي فكان تصوري إنها ليست أكثر من مظاهرة تنتهي بالإعتقالات أو فضها سلمياً على أحسن تقدير..لا أنسى أمي و هي تقول بإصرار (هيمشي يعني هيمشي)..عندما مات أول شهيد في السويس أدركنا أننا لن نسكت فجرح خالد سعيد كان لايزال ينزف..عندما تعامل الأمن معنا بالأسلحة و القنابل و العنف أدركنا أننا الأقوى..عندما لم يظهر المخلوع إلا متبختراً في اليوم الرابع بعد أن حُرق مقر حزبة الواطي..أدركت أنه لم يعد فرعون...و عندما أطلقوا علينا المجرمين أدركنا أننا نستطيع أن نحمي أنفسنا و أن اللعب على (الإستقرار) هي الخطة القادمة.


أتذكر دموعنا على الشهداء المقتولين بطرق وحشية و دون ذنب و كلهم في أعمار الزهور..مصر ضحت بأجمل ما فيها من أجل أسوأ ما فيها...لا لا مصر دائماً تضحي و لازالت تدفع من دماء أبناءها الشرفاء كل يوم من أجل عزة و كرامه ستأتي يوماً ما..أنا لن أنسى وجوه الناس يوم التنحي..لن أنسى شعور الولادة من جديد..شعور من نزع ورم خبيث و أصبح معافى..شعور الفخر و الفخر و الفخر بثورة نظيفة و منظمة بإيادي كافة أطياف الشعب.


أقحمت مغصوبه على السياسه..كتبت كثيراً..لكن توقفت منذ شهور عديده..مع إزدياد الغزوات و المواقع و المصائب (إمبابة, العباسية, كشف عذرية الفتايات, ماسبيرو, محمد محمود, مجلس الوزرا) لم يسعفني قلمي كثيراً كانت مشاعري أقوى..ليس لي في الحوارات السياسية و الأحزاب و التوجهات..أنا مجرد مصرية مع الثورة و ضد الإستقرار الملطخ بالدماء..و مهما إختلفت مع أصدقائي(وهو ما يحدث طول الوقت مع الأسف أكاد أشعر أنني الوحيده مع الثورة في مجتمعي) فأنا واثقة بأنه سيأتي اليوم الذي يؤمن كل الناس بضرورة إستمرار الثوره في إتجاه الإصلاح والحُرّية و العدالة الإجتماعية.


أتمنى أن يعود حق الشهداء و أن يقتص من كل مذنب..أتمنى أن نتفق و لا نختلف و نفكر بإتجاه واحد و هو حب مصر و الرغبة للعيش فيها بكرامه..أتمنى أن يستحق كل ذي منصب ثقة الناس فيه..و أن ينجح البرلمان الجديد في كسب هذه الثقه..أتمنى أن نؤمن بحقوقنا و نفكر بغيرنا و ندرك أن إهانة الفرد هي إهانة للوطن و نتوقف عن جلد الثوار..أتمنى أن نختار رئيساً مُعبراً عن كل أطياف الشعب و لا يمثل جماعه بيعنها.


و الآن و قد تمت الثورة عامها الأول, أشهد أنني طيلة هذا العام لم أصاب بالقلق أبداً و لم أشعر يوماً بأن البلد تحترق أو تنهار أو يصيبها الخراب..لم أخف و لم يشغلني أو يؤرقني وجود بلطجية أو إنعدام الأمن أبداً..ربما حزنت..غضبت..إشتعلت..لكن قلبي مازال مطمئن و عامر بطاقة هائلة من حب مصر..أما ما بات أكيداً هذا العام أن التمرد على كل ما يضايقني أصبح هو حالي و سيظل مستمراً..


ميدان التحرير صباح 25 يناير 2012


الثلاثاء، 17 يناير، 2012

حفلة توقيع بنكهة الوطن :)


أصدقائي أهالي البلوجرالكرام وحشتوني جداً جداً 

بعتذر بشده عن قلة تواجدي بينكم الفتره اللي فاتت بس كان نفسي أجيلكم بخبر حلو :)

حفلة التوقيع أخيراً لـ كتاب بنكهة مصر :)

هستناكم يوم الإتنين 30 يناير بإذن الله في معرض القاهرة الدولي للكتاب جناح دار ليلى كيان كورب...الساعة السادسة مساءَ.

يسعدني و يشرفني إني أتعرف على كل مدوّن و مدوّنه دفعوني بتشجيعهم و متابعتهم لتحقيق حلم كنت بتمناه...

سعيده مش لأني كتبت لكن لأنكم هتحرروا أسر كلماتي بقراءتها :)

الحفلة هتكون مشتركه مع المدوّن و الكاتب المميز محمد الجيزاوي صاحب مدونة
 نور الدين و روايته الرائعه "في صحتك يا وطن"

ده برومو "كتاب بنكهة مصر" من تصميمي :)



و ده لينك الإيفنت على الفيس بوك
http://www.facebook.com/events/220842641334888/

هستناكم و مفيش أعذار :)


الصورة بالأعلى هدية من أخي العزيز المدوّن ماجد القاضي


الأربعاء، 4 يناير، 2012

حلم بنكهة مصر

جايز حلم فــ غمضة عين...عايز يتحقق فــ سنين...و جايز يبقى الحلم إتنين...و تحققهم بعد دقائق :))

إحساس غريب لما تلاقي كلام كتبته بقلم رصاص في كراسه قديمه بحروف مش واضحه و إنت لابس البيجامه و مادد رجليك في الشمس و بعدين رميته فــ درج و نسيته أو قعدت تتحايل على حد بيحبك إنه يقراه...و لما يقراه مجامله يقولك كلمة واحده (حلو)...أو يقولك (إنت بتكتب لمين؟ هو في حد هيقرى الكلام ده)...منشور في كتاب :)

إحساس غريب لما تفكر إن ممكن حد يقرى الكلام ده و تبتدي تدور و تبعت لكتاب نص كبار و متلاقيش رد...أو يقولولك (هنبقى نقراه)...فتفكر تروح نادي للقصة تقراه بالإجبار على أعضاء في إتحاد الكتاب...فيعقدوك و يحبطوك و يطلعوك ناقصك عشروميت سنة عشان تبقى كاتب و بعدين في الآخر يقولوا (مش بطال)(مشروع كاتب بأخطاء البدايات) فتاخد أمل صغير لأنك أساساً مبتشوفش غير الأمل :) و بعد شوية تلاقي كلامك ده منشور في كتاب :)

إحساس غريب لما تفكر تعمل مدونه عشان يقرالك ناس بتحب تقرى..مش بيقروا مجامله...و ماتلاقيش حد خد باله منها أصلاً...بس تفضل تكتب بردو عشان متعة الإحساس و سيطرة الفكرة..و بعدين يظهر ناس زي الماس يطلعوا أجمل ما فيك و يخلوك تكتب و تكتب و تكتب عشان هما بيقروا و بيقولوا أحلى كلام و بعد شوية تلاقي الحكايات بقت منشورة في كتاب :)

إستلمت كتابي "كتاب بنكهة مصر":))) و كمان هيكون لي كتاب جماعي "أبجدية إبداع عفوي" و المعرض هيبدأ يوم 22 يناير بإذن الله لسه مش عارفه حفلة التوقيع إمتى...هعلن عنها أول ما أعرف بس نفسي أشوفكم كلكم و نفسي أهدي لكل واحد و واحده كتبوا لي و لو كلمه خليتني أكتب بحُب ..كتاب من نبض إحساسي.

الحمد لله أنا م ب س و ط ة :))) و الصورة تغني عن أي كلام :)