الجمعة، 3 يناير، 2014

روايتي :)


من خمس سنين كنت بشتغل في صيدلية جديدة هادية, جبت كراسة و قلم و كتبت قصة طويلة من حوالي 20 صفحة, و طبعاً كالعادة رميتها في الدرج و محدش قراها, و خدت مكاني في دايرة الحياة, بعد ما فتحت المدونة القصة الطويلة دي كانت بتلح عليه و فكرت كتير إني أنشرها, لكن كنت بقف و أحس إنها حاجة خاصة بيّه و قريبة مني جداً..مش عايزاها تكون مجرد بوست جديد يعدي و يتنسي.

لحد ما نشرت كتاب بنكهة مصر, في الوقت ده فكرت أنشر مجموعة قصصية تانية بعدها بسنة, لكن صديق قالي (متنشريش اللي بتدونيه لأن ده الطريق السهل, إختاري الطريق الصعب و إكتبي رواية) فكتبت :)

 كانت القصة دي لسه بتداعبني, قريت مرّة إن كل إنسان جواه رواية واحدة على الأقل, قريت كمان للروائية توني موريسون "إذا كان ثمة كتاب تتوق حقاً لقراءته لكنه لم يُوجد بعد، فعليك أن تكتبه بنفسك" و كانت دي الرواية اللي جوايا و لازم أكتبها بنفسي, بدأت أكتبها من جديد و مريت في كتابتها بظروف كتير ملخبطة و غريبة, كتبتها كتير و أنا في حالة شديدة من الإحباط و الألم, و كتبت و أنا تعبانة و زهقانة, و كتبت و أنا قلقانة و مخنوقة و ساعات و أنا مستقرّة, بس أهم شيئ إني كتبتها بكُل إحساسي, و خارج كل القيود و الصناديق.

ماكنتش متأكده من رغبتي في النشر, لأني كتير كنت بفكّر أختفي من عالم الكتابة أصلاً, لحد ما إنتهيت و قريتها, حسيت إنها حلم و إني نفسي التجربة دي توصل لكل الناس و الحلم يبقى على ورق و بين غلاف, بس كانت مفاجأة لما لاقيتها أكتر من 80 ألف كلمة, يعني الـ 20 صفحة بقوا 400 صفحة...حسيت ساعتها قد إيه أنا كنت بكتب بمنتهى الغضب, الأفكار كتير, المشاعر أكتر, لو حذفت شيئ أبقى حذفت معنى, الشخص الوحيد اللي قرى الرواية وصفها بإنها ملحمة من المشاعر و ده أسعدني :)

أنا فرحانة إني للمرة التانية بشارككم بحلمي..و عمري ما هنسى فضل أي حد دخل و قرى و علق في مدونتي إداني دفعة للكتابة و للحياة.
إنتظروا الرواية في معرض الكتاب يناير 2014 و أكيد هبلغكم بمواعيد تواجدي في المعرض و معاد حفلة توقيع.
و دي صفحة الرواية على الجودريدز 
https://www.goodreads.com/book/show/20416777

كل الحُب لكم :)

هناك 38 تعليقًا:

مصطفى سيف الدين يقول...

ببساطة يا دكتورة
لكِ قلم نفخر أننا نقرأ له :)

ألف مبروك

ميمي الحامد يقول...

يااااااااااااااه شوقتيني أقرأها جدا ياشيرين بس يارب أقدر أحصل على نسخة منها :) لأني في السعودية
الف مبروك ياصاحبة القلم الجميل :)

ابراهيم رزق يقول...

ما زال في كرومكم عناقد من العنب

ردوا بنات آوى

يا حارسي الكروم

لينضج العنب ..

ما زال في بيوتكم حصيرة .. وباب

سدوا طريق الريح عن صغاركم

ليرقد الأطفال

الريح برد قارس .. فلتغلقوا الأبواب ..

ما زال في قلوبكم دماء

لا تسفحوها أيّها الآباء ..

فإن في أحشائكم جنين ..

مازال في موقدكم حطب

و قهوة .. وحزمة من اللهب ..
محمود درويش

اولا الف الف مبروووووووووووووووووك يا شرين
كان نفسى البوست ده ينزل فى وقت غير كده
و كان نفسى التعليق يبقى اكبر من كده
لكن امبارح انا فوجئت بتعليق جميل من ماما زيزى هى بقالها كتير معلقتش عند حد بس فوجئت بتعليقها عندك
بجد يا شرين لسه عندك كتيير قوى
و زى ما قال محمود درويش لسه غى كتير و لسه فيه كتيير و المطلوب ان تحافظى على الكتييييييييييير جدا اللى عندك
و زى ما ماما زيزى قالت ليكى احتفظى بالقلم لان لسه فى الكتيييييير قوى القادم
لسه الحديقة مليئة بالعنب و الرومان و التفاح و كل انواع الفاكهة
الف الف مبروك يا شرين
و دايما انتى بتبقى بقعة امل و ضوء قى الواقع شديد الحلاك اللى احنا فيه
مبرووووووووووووووووووووووووك

أحمد سعيد " نيجر " يقول...

ربنا يوفقك دايما يا شيرين
وانا مستني بجد أقراها وبإذن الله هتعجبني
من نجاح لنجاح دايما ياااااارب

مروه زهران يقول...

ما شاء الله
انتى بجد مميزة
فرحانة بيكِ و بكل كتاباتك
ربنا يوفقك وأشوفك مبسوطة كده دايما

Deyaa Ezzat يقول...

ألف مبروك يا دكتورة ليكي ولينا.. قرأت بنكهة مصر وكنت عارف إنك لازم هتكتبي رواية..
إن شاء الله هاقرأها وهاعمل عنها ريفيو.. وهتخطاها من الدور.. ياللا إن شالله ما حد حوش
ههههههههههه

عندي إحساس إن الرواية دي هتنجح جدا وهتعمل طبعات كتير..

ربنا يكتبلك النجاح والتوفيق دايما

Mostafa gazar يقول...

سعيد جداااااااااااااااا .......ومتشوق أكتر لقراءة الروايه......بالتوفيق والنجاح دائما
:)

الازهرى يقول...

بداية
الشكر كل الشكر ليكى على إتاحة الفرص إننا نشاركك فى الأعمال الجميلة دى ولو بإبداء الراء
أتكلم عن نفسى بتكون لحظات رائعة

وشكرا كتير على سماحك لنا بالتواجد فى عالمك الرائع


وبعد الكلام الكتير والجو ده اللى فى التدوية بدأت أفكر أمشر حاجات من اللى كاتبها
أجنداتى فيها رغى كتير قوى م السنين اللى كنت بأكتب فيها :)

وربنا يقوينا يا رب

كل التحية والمحبة للقلم الأكثر إبداعا فى بلوجر

Maged.Elsabbagh يقول...

كل الناس بداخلهم أفكار و قصص و روايات ، لكن قليلين إللي بيكون عندهم الموهبة وبيقدروا يعبروا عن أفكارهم ، لو حالومك على حاجه فهي إنك اتأخرتي لحد ما أخدتي قرارك بكتابة الرواية كاملة و نشرها ، لكن زي ما بيقولوا ، أن تأتي متأخرا أفضل من ألا تأتي أبداً
إنتي موهوبة يا شيرين و مش لازم تدفتي موهبتك دي أو تحتفظي بيها لنفسك ، إكتبي وانشري إللي بتكتبيه ، ولو كتاباتك كانت مصدر سعادة حتى ولو لشخص واحد بس ، فإنتي كده تكوني نجحتي
بالتوفيق يا شيرين و من نجاح لنجاح إن شاء الله

Hayat يقول...

متشوقة لاشتنشاق عبير الرواية والتحليق معها كما تحلق الفراشات و التخلص من القيود .......

بالتوفيق ..... ربنا يفرح قلبك
دمتِ شرين :)

Lobna Ahmed يقول...

سعيدة بسعادتك جدًا :))
شوقتيني أكتر للرواية
منتظراها جدا جدا

بالتوفيق دايما :)

محمد الجرايحى يقول...

مع خالص التقدير والاحترام
وكل الدعوات بالتوفيق والنجاح
http://mhg1962.moontada.com/t494-topic

وجع البنفسج يقول...

شاركنا في فرحتك الأولى والآن نشارك في فرحتك الثانية .. ألف مبارك يا فراشة التدوين ..

أتمنى أن يبزغ نجمك في العالم الأدبي والثقافي أكثر وأكثر ..

وأنا على أحر من الجمر لقراءة تلك الملحمة ..

بتشبهيني يا شيرين في كثير أمور ، لكن روايتي مازالت حبيسة الأدراج ، احتاج دفعة من الأمل لأواصل كتابتها لكي تخرج للنور هي الأخرى .. واخاف أنت تنتهي في سلة المحذوفات :(

استمري .. وإن شاء الله اقدر احصل على نسخة ورقية قريبًا منها ..

نيسآان يقول...

شيرين
انتي وحده من القلائل اللي تعرفت عليهم عبر المدونات واللي مؤمنه جدا انهم اتخلقوا عشان يكتبوا.
في ناس ربنا انعم عليهم انهم يبدعوا بالطب أو الفن أو الموسيقى أو مجالات تانيه ويكونوا سبب في مساعدة الناس واسعادهم بهذه الوسائل ...
الكتابه هي نعمتك وطريقك ...عمرك ما تفكري تبعدي عنها .
الف مبروك يا شيرين ...انا كنت قولتلك على كتابك الاول انه أبننا اللي تولد وسطينا ...واهي اخته شرفت كمان و زادتنا فرح وبهجه ...عقبال التالت بقى :)

FAW يقول...

إنتي تستاهلي والله يا شيرين تحققي كل أحلامك .. مش هنسي أول مرة قريتلك فيها تدوينة "كنت بهزر" وقد إيه ضحكت وإتشديت أقرا الباقي وإستغربت إن طريقتك الرومانسية الحالمة عجبتني علي عكس ذوقي الشائع .

إن شاء الله نباركلك علي كتابك رقم 100 :)
ومستني المعرض وحفلة التوقيع :)

Israà A. Youssuf يقول...

ألف مبروووك :)
إنتي شجعتيني على فكرة :)

نيللي علي يقول...

ألف مبروك ياشيرين ومن نجاح لنجاح:)

أمـانـى عـادل يقول...

ما شاء الله :)
مبروك .. موفقه دائماً بإذن الله

فاتيما يقول...



بصى


انا عارفة ان مليش وش آجى
ولا أعلق حتى
بس مينفعش مقولش
ألف مليون مبروك يا شوشو


ورغم انى وغدة وندلة
بس ان شاء الله
احاول آجى المعرض
مخصوص عشان خاطر عيونك
وعشان مقطعش العادة دى ...


عقبال الرواية الجاية
وعقبال كل الطبعات المتتالية لها

انتى تستاهلى كل خير أصلااا

ألف مليون مبروك
ودايما فرحانة وناجحة ومتآلقة يارب


المذنبة: فاتيما

Shereen Samy يقول...

مصطفى سيف الدين:

الله يبارك فيك يا صديقي العزيز :)
أشكرك على كل شئ

Shereen Samy يقول...

ميمي الحامد:

إن شاء الله تحصلي على نسخة و أنا مستنية رايك من دلوقتي :)
الله يبارك فيكِ و يسعدك

Shereen Samy يقول...

إبراهيم رزق:

الله يبارك فيك و يكرمك إنت اللي كنت دايماً نور و أمل في تشجيعي للكتابة و الإستمرار..أشكرك و سعيدة إنك سعيد :)

كل الود صديقي و أستاذي العزيز

Shereen Samy يقول...

أحمد سعيد"نيجر"

و أنا مستنية رايك :)
الله يبارك فيك و يسعدك دايماً

Shereen Samy يقول...

مروة زهران:

شكراً يا مروة بجد على كلامك :)
الله يبارك فيكِ و أتمنى تعجبك

Shereen Samy يقول...

ضياء عزت:

الله يبارك فيك يا ضياء مبسوطة إني حسيت بسعادتك بجد :) و منتظرة الريفيو من دلوقتي :)
اشكرك و ربنا يسعدك دايماً

Shereen Samy يقول...

مصطفى جزر:

عارفة إنك سعيد يا قارئي العزيز الغالي :)
زي ما إنت أكيد عارف إني متشوقه لرأيك جداً :)

Shereen Samy يقول...

الأزهري:

مفيش كلام يوصف إمتناني لتعليقك و وقوفك جمبي في أي موقف..الشكر ليك يا اسامة و أتمنى إنك تنشر الحاجات اللي مخبيها و تستمر في الكتابة و تحقق كل اللي تتمناه :)
الله يبارك فيك و يسعدك دايماً

Shereen Samy يقول...

ماجد الصباغ:

إنت يا ماجد من اسباب تشجيعي و إستمراري و نجاحي كمان :)شكراً بجد على كل شئ و لو إن مفيش كلام يكفي الشكر..على فكرة أنا متاخرتش في الكتابة كل شئ بأوانه..و أنا مؤمنة إن ده أوانه :)
الله يبارك فيك و يكرمك

Shereen Samy يقول...

حياة:

الرواية كمان مشتاقة إنك تقريها :)

Shereen Samy يقول...

لبنى أحمد:

يشرفني يا لبنى إن كاتبة جميلة زيك تقرى الرواية و هستنى رايك من دلوقتي

الله يبارك فيكِ و يسعدك

Shereen Samy يقول...

محمد الجراحي:

أشكرك و سعيدة بزيارتك الكريمة :)

Shereen Samy يقول...

وجع البنفسج:

أشكرك يا إمتياز يا صديقتي الجميلة على أمنيتك الطيبة :) و بجد أنا حاسه بسعادتك :)
مش عارفه أقولك إيه يا إمتياز عايزة أشجعك على إنك تحرري كتاباتك من الأدراج..لكن أنا تعبت أوي و إتألمت أوي و مش عايزاكِ تشبهيني في ده..ربنا يقدرك تكتبي و تنشري من غير ما تتعرضي للي إتعرضت له..
إنتِ بقى باللذات أنا مستنية رأيك من إمبارح :)

Shereen Samy يقول...

نيساآن:

سوسو صديقتي الجميلة بجد مش عارفه أقولك إيه على كلامك أنا كمان بحب عفويتك و ثقتك في ما أكتب :)
الله يبارك فيكِ و يسعدك زي ما دايماً بتسعديني :)

Shereen Samy يقول...

FAW:

صديق و زيمل الكفاح :)
مش هسمحلك متجيش حفلة التوقيع على فكرة :)
أنا مبحبش الروامنسية اللي إنت مبتحبهاش..أنا بكتب عن الحب يا مصطفى بكتبه من قلبي مش قلمي..
اللهي يبارك فيك و يكرمك

Shereen Samy يقول...

إسراء يوسف:

جميل إني أشجعك :)
الله يبارك فيكِ و يكرمك

Shereen Samy يقول...

نيللي علي:

الله يبارك فيكِ يا نيللي و يسعدك و تحققي كل اللي بتتمنيه :)

Shereen Samy يقول...

أماني عادل:

الله يبارك فيكِ يا جميل و تحققي كل اللي تتمنيه :)

Shereen Samy يقول...

فاتيما:

إنتِ بتهزري عشان أنا المذنبة لأني فعلاً علاقتي بالتدوين و أصدقائي و حبايبي قلت كتير...أنا آسفة يا فاتيما لأني فعلاً ماكنتش بسأل بقالي كتير بس عارفه إنك هتعذرني و معتمده على ده :)

الله يبارك فيك يا حبيبتي و يسعدك و يكرمك يا فاتيما إنت وحشااااااني جداً و مستنية أشوفك بقى في المعرض و بره المعرض.

يا رب تكوني بخير و تكون سعادة كتير مستنياكي :) :*